fbpx
الرياضة

4 آلاف متفرج تابعوا هزيمة الحسيمة أمام خريبكة

نزل فريق أولمبيك خريبكة ضيفا ثقيلا على شباب الريف الحسيمي، عندما هزمه بهدفين لصفر في المباراة التي جمعتهما عصر أول أمس (الأربعاء) بملعب ميمون العرصي في الحسيمة لحساب الجولة التاسعة من بطولة القسم الأول. وانطلقت المباراة التي قادها الحكم محمد بلوط من مدينة فاس، وتابعها أزيد من 3000 متفرج، باندفاع عناصر شباب الحسيمة الذين حاولوا مباغتة الحارس أحمد محمدينا، إلا أن يقظة الأخير ومعه المدافعون أفشلت كل المحاولات. وأتيحت لنسيمن أرنود وعماد أمغار من الفريق المضيف فرص إحراز السبق، دون استغلالها بالشكل المطلوب. ونجح زملاء محمدينا في الجولة الثانية في امتصاص حماس لاعبي الحسيمة، بفضل الانتشار الجيد للاعبي خط الوسط، معتمدين على المرتدات الخاطفة التي أثمرت هدفين بواسطة اللاعبين وسام البركة ولحسن أخميس. وقال محمد الجاي مدرب فريق أولمبيك خريبكة في الندوة الصحافية اتي أعقبت المبارة “لا بد من شكر مدرب شباب الحسيمة حسن الركراكي على المجهودات التي يبذلها رفقة فريقه، وكذا لاعبي خريبكة، لأنهم قاموا بمجهود خارق، أعتقد أنه منذ مباراتنا أمام المغرب الفاسي، بدأ يظهر أن الفريق قادم، واليوم اتضح أن الفريق عازم على تحقيق الفوز، ونجح اللاعبون في كسب جميع النزالات، ما تعذر على لاعبي الحسيمة إيجاد حلول كثيرة.”
من جهته قال حسن الركراكي مدرب شباب الحسيمة ” تمكنا من خلق فرص لم تترجم إلى أهداف لضعف النجاعة وقلة التركيز ” مضيفا أن لاعبيه كانوا حاضرين بشكل جيد في المباراة، لكن الحظ لم يحالفهم، مشيرا إلى أن فريقه حاول البحث عن الهدف منذ الدقائق الأولى، وقام بشوط أول جيد، وخلال الشوط الثاني استغل الفريق الضيف فراغا في دفاعنا، مكنه من إحراز هدفين، وهذا يؤكد أن الفرق الكبرى تحسم المباريات من فرصة أوفرصتين نظرا لفعالية اللاعبين، مؤكدا أن غياب اللاعب عبد الفتاح فاخوري بسبب الإصابة كان له تأثير كبير.
جمال الفكيكي (الحسيمة)

نزل فريق أولمبيك خريبكة ضيفا ثقيلا على شباب الريف الحسيمي، عندما هزمه بهدفين لصفر في المباراة التي جمعتهما عصر أول أمس (الأربعاء) بملعب ميمون العرصي في الحسيمة لحساب الجولة التاسعة من بطولة القسم الأول. وانطلقت المباراة التي قادها الحكم محمد بلوط من مدينة فاس، وتابعها أزيد من 3000 متفرج، باندفاع عناصر شباب الحسيمة الذين حاولوا


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى