الرياضة

المنتخب النيجيري مستاء من الرجاء

المنتخب الأولمبي يستهل التصفيات بفوز وفيربيك أكد أن البداية إيجابية

أعرب أوستين إيغوافون مدرب المنتخب النيجيري، عن استيائه من فريق الرجاء الرياضي الذي لم يف بوعده له، بعد أن اضطر إلى القدوم مبكرا للمغرب من أجل الاستعداد بمركب الوازيس، غير أن مسؤولي الفريق الأخضر أخبروه أن أرضية الملعب تغمرها المياه بسبب التساقطات المطرية التي تهاطلت على المملكة في الأسبوعين الماضيين، مضيفا أن مهمته إعادة الثقة إلى اللاعبين والاهتمام بالجانب النفسي لتهييئهم للمباراة المقبلة. واعتبر أوستين، خلال الندوة الصحافية التي أعقبت مباراة المنتخب الأولمبي أمام نظيره النيجيري، أن منتخب بلاده لم يقدم ما كان عليه تقديمه، والعامل الذي أثر بشكل كبير هو خروج مدافع في الدقائق الأربع الأولى من المباراة، الشيء الذي دفعه إلى إجراء تغيير مبكر بعثر أوراقه، مشيرا إلى أنه أصبح مطالبا بنسيان هذه النتيجة والتفكير في المباراة المقبلة أمام السنغال، من أجل البحث عن حظوظ فريقه في التأهل إلى اولمبياد لندن.
من جانبه، أكد بيم فيربيك، المدير الرياضي للمنتخبات الوطنية، في الندوة نفسها، أنه مسرور جدا بالنتيجة الإيجابية، لأن الفوز في المباراة الأولى دائما يكون دائما إيجابيا، والملاحظ أن المنتخب الأولمبي كان من الممكن أن يخرج من المباراة فائزا بأكثر من هدف، غير أن إضاعة الفرص الكثيرة من قبل اللاعبين لم يكن جيدا، لأنه كان من الممكن أن يسجل المنتخب النيجيري هدف التعادل في أي لحظة.
وأضاف أن الدفاع المغربي قام بدوره على أكمل وجه، ولم نمنحهم فرصا كثيرة خلال المباراة، الشيء الذي قلل حظوظهم في التسجيل، وأن بداية المباراة عرفت تخوفا من الجانبين بحكم طبيعتها القوية، وإصابة سفيان بيضاوي وياسين قاسمي لن يكون لها تأثير على حضورهما في المباراة المقبلة أمام الجزائر.
وكان المنتخب الوطني الأولمبي حقق فوزا ثمينا على نظيره النيجيري بهدف لصفر، أول أمس (السبت) بملعب مركب طنجة، لحساب الجولة الأولى من تصفيات المجموعة الأولى المؤهلة إلى الألعاب الأولمبية والتي تستمر إلى غاية 10 دجنبر المقبل.
وسجل الهدف الوحيد في المباراة عبد العزيز برادة، لاعب خيتافي الإسباني، في الدقيقة 26 عن طريق ضربة العمليات، بعد إسقاط ياسين قاسمي داخل منطقة الجزاء، وأثارت احتجاجات كثيرة من طرف اللاعبين النيجيريين، في الوقت الذي أضاع لاعبو المنتخب الأولمبي العديد من فرص السانحة للتسجيل في الجولة الثانية، غير أن التسرع وعدم التركيز أمام المرمى أضاع على المنتخب الأولمبي فرصة إضافة أهداف أخرى.

صلاح الدين محسن
(موفد الصباح إلى طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق