حوادث

كمين يطيح بملتقط صور فاضحة لزوجة

أحالت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بجماعة مرس الخير بتمارة، على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالمدينة، أخيرا، بقالا بتهم تتعلق بإفشاء صور مخلة بالآداب والأخلاق العامة والمشاركة في الخيانة الزوجية، كما أحالت عشيقته المتزوجة بتهمة الخيانة الزوجية، وتقرر وضع الأول رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بسلا، فيما أفرج عن الثانية بعد حصولها على تنازل موقع من قبل زوجها.
وفي تفاصيل القضية نصب الزوجان كمينا للظنين بالمشروع السكني النور بجماعة مرس الخير، بعدما ظل يهدد الزوج بفيديوهات فاضحة لزوجته. وحينما رفض الزوج الخضوع لابتزازه في مبلغ مالي قدره 2000 درهم، أرسل له نسخا من الصور الفاضحة وقرر الزوجان استدراجه من حي التقدم بالرباط إلى جماعة مرس الخير، وبعدها تجمهر العشرات من المواطنين فتدخلت عناصر الدرك الملكي وتسلمت البقال من الزوجين.
وأوضح مصدر مطلع على سير الملف أن الزوج تفاجأ بفيديوهات جنسية لزوجته وهي في غرفة نوم بحي التقدم بالرباط، وأثناء مواجهتها بالأمر صرحت له أن الصور مفبركة، وقررا نصب كمين للمتهم وإيهامه بتسليمه المبلغ المالي المطلوب وأثناء ضرب موعد له سقط في قبضتهما وأنقذته الضابطة القضائية من الاعتداء.
واستنادا إلى المصدر ذاته صرح الموقوف أثناء وضعه رهن الحراسة النظرية أن الزوجة اقترضت منه مبلغ 2000 درهم ورفضت إرجاعه له، وأمرت النيابة العامة بتعميق البحث معه، ليعترف في نهاية المطاف أنه على علاقة جنسية مع المشتكية وأنه تعرف عليها حينما كانت تقطن بجواره بحي التقدم بالرباط، حينما كانت تتبضع من محله التجاري ومارست معه الجنس برضاها، وأثناء مواجهة الزوجة أنكرت التهمة المنسوبة إليها لتتراجع في نهاية المطاف وتعترف بحقيقة الأمر وأمر وكيل الملك بوضعها رهن تدابير الحراسة النظرية والتحقيق معها بتهمة الخيانة الزوجية.
وأثناء حضور الزوج إلى مقر المركز الترابي للدرك الملكي، نفى أن تكون المفاتن الظاهرة في التسجيلات تعود إلى زوجته، لتظهر التحقيقات التمهيدية بعد تعميق البحث وتمديد الحراسة النظرية أن الموقوفين تورطا في الجرائم المقترفة، وأحيلا في حالة اعتقال على النيابة العامة.
والمثير أن الزوج تنازل لزوجته أثناء الاستنطاق بمكتب وكيل الملك حفاظا على الاستقرار النفسي لأبنائه، وتدوولت معلومات من داخل جلسة المحاكمة بمباشرته إجراءات التطليق، فيما عرضت النيابة العامة البقال لمحاكمته بتهم تتعلق بإفشاء صور مخلة بالآداب والأخلاق العامة والمشاركة في الخيانة الزوجية، بعدما وضع رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بسلا.
عبد الحليم لعريبي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق