fbpx
الأولى

احتجاز فتاة 24 سنة بغرفة مظلمة بالبيضاء

ابنة عمها استنجدت بالدرك الذي عثر عليها متسخة وتأكل فضلاتها والمستشفى يرفض إيواءها للعلاج

استنجدت فتاة بعناصر الدرك الملكي التابعين للمركز الترابي أولاد صالح بضاحية البيضاء، لإخبارهم بشكوكها حول وجود ابنة عمها المختفية منذ حوالي 24 سنة، بمنزل معزول في دوار بمنطقة أولاد صالح. وصرحت أنها سمعت صراخا نسويا غريبا ينبعث من غرفة منزوية داخل منزل عمها، مرجحة أن يكون مصدره الفتاة المختفية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى