fbpx
وطنية

“20 فبراير” بالبيضاء احتجت دون العدل والإحسان

استطاعت تنسيقية الدار البيضاء لحركة “20 فبراير”، تحدي جماعة العدل والإحسان التي قررت تعليق الاحتجاج إلى ما بعد عيد الفطر، وفرضت على باقي الأعضاء تعويض المسيرة الاحتجاجية بندوة فكرية، بعد أن نظمت وقفة احتجاجية رمزية، مساء أول أمس (الأحد) بساحة الحمام (ساحة محمد الخامس)، للمطالبة بتحقيق مطالبها، سيما الاجتماعية منها، دون مشاركتها.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى