fbpx
حوادث

استنفار أمني باليوسفية تحسبا لأحداث جديدة

محاكمة ثمانية أشخاص وحراسة معامل الفوسفاط خوفا من تخريبها

استنجدت مصلحة الشرطة باليوسفية بتعزيزات أمنية من سيدي بنور وابن جرير ومراكش تحسبا لاندلاع مواجهات جديدة بين الأمن والشباب الغاضب.
ووفق معلومات حصلت عليها “الصباح” فإن الخطة الأمنية استدعت الاستنجاد بحوالي مائتي فرد من قوات التدخل السريع من مراكش، إضافة إلى مائة دركي من ابن جرير، و150 فردا من القوات المساعدة من المخزن المتنقل من الشماعية وسيدي بنور.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى