fbpx
الرياضة

الغيابات تؤرق الفتح أمام تادلة

ستة لاعبين يغيبون عن الفريق والحسنية في مهمة صعبة أمام طنجة

مازالت الغيابات تؤرق الفتح الرياضي في المباراة، التي يستضيف فيها شباب قصبة تادلة اليوم (السبت) بملعب المركب الرياضي مولاي الحسن في الرباط، لحساب مؤجل الدورة 21 من منافسات البطولة.

ويغيب عن هذه المباراة، التي سيقودها الحكم جلال جيد بمساعدة يوسف مبروك ومصطفى أكركاد، ستة لاعبين عن الفتح والرياضي، ويتعلق الأمر بكل من محمد فوزي وكريم بنعريف والمهدي الباسل وأس مانداو وإبراهيما سيديبي وممادو نيانغ.

في المقابل، يسترجع الفتح خدمات بدر بولهرود ويوسف الكناوي، بعد تعافيهما من الإصابة.

وعاد الهدوء ليخيم على تداريب الفتح الرياضي أمس (الجمعة)، بعد توتر بين المدرب وليد الركراكي واللاعبين في حصة أول أمس (الخميس)، وترتب عنه توقيف التداريب لدقائق، قبل استئنافها.

ويسعى شباب قصبة تادلة، المنتشي بفوزه الأخير على الكوكب المراكشي بثلاثة أهداف لاثنين، إلى الخروج بأقل الخسائر من هذه المباراة، بالنظر إلى احتلاله المركز الأخير ب18 نقطة، مناصفة مع النادي القنيطري، إلا أن مهمته لن تكون سهلة، لرغبة الفتح في الصعود إلى مقدمة الترتيب، والتصالح مع جماهيره، عقب الإقصاء من كأس عصبة أبطال إفريقيا أمام الأهلي الليبي.

من جانبه، يخطط حسنية أكادير للإطاحة بضيفه اتحاد طنجة في المباراة، التي تجمعهما غدا (الأحد) بملعب أكادير الكبير، لحساب مؤجل الدورة 21 من منافسات البطولة.

ويقود هذه المباراة طاقم تحكيم متكون من سمير الكزاز، حكما في الوسط بمساعدة هشام أيت عبو وهشام مامي.

ولن تكون المباراة سهلة بالنسبة إلى الفريقين معا، خاصة حسنية أكادير، صاحب المركز العاشر ب25 نقطة، والذي يسعى إلى الارتقاء في سلم الترتيب، بيد أن طموحه يصطدم مع فريق البوغاز، الذي ينافس على احتلال المراكز الأمامية في البطولة، علما أنه يحتل المركز الخامس برصيد 32 نقطة.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق