fbpx
الرياضة

الملعب خصم آخر للوداد بالغابون

AMOUTAالفريق أجرى حصة بملعب أغوستين وعموتة يبحث عن الفعالية

يتخوف الطاقم التقني للوداد من سوء أرضية ملعب أغوستين مونيدام بليبروفيل الذي يحتضن مباراة الفريق أمام مونانا الغابوني المقرر إجراؤها اليوم (السبت) انطلاقا من الثانية بعد الزوال، لحساب إياب الدور الأول من عصبة الأبطال الإفريقية.

وخاض الفريق الأحمر، الذي يخشى أيضا الرطوبة والحرارة المرتفعتين، آخر حصة إعدادية ظهر أمس (الجمعة) بملعب أغوستين، تطبيقا لتعليمات الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم وقانون المسابقات.

وسعى عموتة إلى برمجة بعض الحصص الإعدادية فوق أرضية اصطناعية، من أجل التأقلم مع عشبه الاصطناعي.

وتكتسي مباراة اليوم أهمية كبيرة للوداد، إذ يعول على تجاوز عقبة الفريق الغابوني من أجل التأهل إلى الدور الموالي، سيما أن المسؤولين يراهنون كثيرا على الذهاب بعيدا في المنافسة، بعد أن غابوا عن التتويج القاري منذ سنوات.

ويشارك زهير لعروبي في المباراة بعد حصوله على إذن بالسفر من الحرس الملكي، فيما يغيب النيجيري شيزوم شيكتارا، بعد أن استبعده المدرب حسين عموتة، بسبب غيابه عن آخر حصة خاضها الفريق قبل السفر إلى الغابون، ويواصل إسماعيل حداد وصلاح الدين السعيدي والمهدي قرناص ومحسن مهتدي غيابهم بسبب عدم تماثلهم للشفاء.

واستدعى عموتة 20 لاعبا، وحافظ على التركيبة التي خاضت مباراة الذهاب، مع التركيز على الفعالية الهجومية خلال استعدادات الفريق للمباراة، بعد أن افتقدها خلال مباراة الذهاب بالرباط.

وانتهت مباراة الذهاب التي جرت بملعب مولاي عبد الله بالرباط بفوز الوداد بهدف لصفر أحرزه وليام جيبور، فيما أضاع الفريق الأحمر عدة فرص سانحة للتسجيل.

ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى