fbpx
اذاعة وتلفزيون

لجنة مناصفة بدار البريهي

العرايشي أشرف على ورش تكريس قيم المساواة وتكافؤ الفرص بين الجنسين

أكد المشاركون في اللقاء المنظم من طرف الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون تحت شعار «الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون في قلب المناصفة…لنتقدم سويا» على تكريس قيم المساواة وتكافؤ الفرص بين الجنسين من أجل تحسين صورة المرأة في الإعلام.

وجاء تنظيم اللقاء التواصلي، الذي احتضنه الأربعاء الماضي أحد فنادق الرباط، في إطار ورش تحت إشراف فيصل العرايشي، الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون، والذي يعكس التزامات المؤسسة بتعزيز مبادئ المناصفة والمساواة بين الرجل والمرأة والدفاع عنها والتشبع في توجهاتها بهذه الرؤية التي من شأنها أن تجعلها مؤسسة رائدة في المجال، سواء في ما يخص محتويات البرامج، أو على مستوى التدبير.

وكان من أهداف اليوم التواصلي حول ميثاق المناصفة بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون الإخبار بإحداث لجنة للمناصفة واليقظة داخل المؤسسة ذاتها والتعريف بأهدافها وإستراتيجيتها لتكريس قيم المساواة وتكافؤ الفرص بين الجنسين وتحسين صورة المرأة في الإعلام. وفي هذا الصدد، تم تعيين لجنة المناصفة واليقظة هدفها وضع خطة عمل لتعزيز ميثاق المناصفة، كما تسهر على تنفيذ إجراءات وآليات المتابعة والتقييم في ما يخص تطبيق مقتضياته، إلى جانب وضع إستراتيجية تواصلية خاصة بهدف تقديم تقارير منتظمة عن إنجازات الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون في مجال المناصفة.

ويلزم الميثاق الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة بإقرار مبادئ المناصفة والمساواة بين الرجل والمرأة والتشبع بثقافة المناصفة إن على مستوى التدبير، أو من خلال البرامج الإذاعية والتلفزيونية.

وقالت فاطمة الإفريقي في كلمتها خلال اللقاء ذاته، إن اللجنة تسهر على الرقي بالخطاب الإعلامي وتكريس ثقافة المساواة في الإعلام من أجل مغرب يحمي حقوق الجميع، كما قدمت شريطا يسلط الضوء على إعلاميات بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون ساهمن في وضع بصمتهن، والذي حضرت فيه وجوه وغابت عنه أخرى بسبب المرض أو الوفاة، على حد قولها.

وتم التطرق في اللقاء ذاته إلى مضامين الميثاق، الذي كان ثمرة مكونات الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون، والذي من خلاله تم التأكيد على ضرورة إدماج كل المحاور الإستراتيجية التي جاء بها في خطط عمل الشركة، خاصة ما يتعلق بالتوظيف والتكوين وتولي المسؤوليات انطلاقا من مبدأ الكفاءة، مراعاة لخصوصية عمل الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة الإعلامية والإدارية والتجارية.

ووفقا للقانون، فإن ميثاق المناصفة، أكد كذلك على ضرورة تضمين القانون الداخلي للشركة تدابير جزائية تجاه أي تصرف يعكس أحكام قيمة، أو أي تمييز بكل أشكاله، أو أي تحرش، إلى جانب محاربة كل أشكال النمطية في الإعلام السمعي البصري والوصلات الإشهارية القائمة على النوع.

ومن جهة أخرى، ينص الميثاق على إحداث لجنة المناصفة واليقظة داخل الشركة من مهامها وضع خطة عمل للتعريف بالميثاق وتعزيز حضوره في أوساط مستخدمي الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون، والسهر على تنفيذ الإجراءات المتخذة في هذا الإطار وإعمال آليات المتابعة والتقييم، في ما يخص مقتضيات ميثاق المناصفة الخاص بالمؤسسة.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق