مجتمع

الاتحاد العام للمقاولات يُصعد

خصص الاتحاد الوطني للمسوقين الشبكيين، المنضوي في الاتحاد العام للمقاولات والمهن، فضاء خاصا الاستقبال مئات التوقيعات على عرائض احتجاج وطلب تحقيق تضم أسماء آلاف الموزعين الشبكيين من الجهات الـ12 للمغرب، عبروا عن موقفهم الرافض لتداعيات استمرار مسطرة الحجز على الحساب المالي لشركة “لورن إند أورن كوسميتيك” التي يتعاملون معها، وذلك منذ أبريل الماضي، وجهلهم بمصير تعويضاتهم وعمولاتهم التي تتجاوز الملايين.

وقال مسؤولون بالاتحاد إن عدد التوقيعات وصل، إلى حدود نهاية الأسبوع، حوالي 8 آلاف توقيع لموزعين شبكيين يرفضون الطريقة التي يدبر بها الملف إلى حد الآن، وأسلوب التماطل في الإعلان النهائي للتحقيقات التي أشرفت عليها الفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

ويضاف هذا العدد من التوقيعات (اللائحة مازالت مفتوحة) إلى 9 آلاف استمارة بطاقة انخراط لمقاولين ذاتيين.

وعبر المسوقون الشبكيون عن تذمرهم من استمرار الحجز المضروب على حساب الشركة المفتوح لدى أحد البنوك المغربية والصادر أمر تنفيذه من قبل والي بنك المغرب قصد إجراء افتحاص مالي أسفر عن نتائج إيجابية، حسبهم، ورغم ذلك مازال الحجز قائما.

وطالب الاتحاد الوطني الجهات الحكومية المسؤولة بالتدخل لرفع الحجز الذي أصبح، من وجهة نظره، يكتسي طابعا تعسفيا.

وعبر الشبكيون عن استعدادهم للجوء إلى كافة الأساليب التي يخولها القانون للاستمرار في المطالبة بحقهم في استرجاع عمولاتهم المحتجزة ضمن الحساب المذكور ولوضع حد للمضايقات التعسفية التي تطول الشركة وموزعيها.

ي. س

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق