fbpx
حوادث

دراسة: أسباب احتجاجات كتاب الضبط ودواعيها (3/3)

الوضع الراهن كرس انعدام ثقة موظفي كتابة الضبط في وزارة العدل

ارتفعت وتيرة احتجاجات موظفي هيأة كتابة الضبط بمختلف محاكم المملكة في الآونة الأخيرة بسبب ما آلت إليه أوضاعهم وما عرفه ملفهم المطلبي من انحراف خطير كان سببه تنصل الحكومة المغربية من تطبيق بنود اتفاق 14 فبراير 2011 الذي وقعته مع النقابة الديمقراطية للعدل والتي كان من أهمها الالتزام بمباشرة وزارة العدل التفاوض مع المصالح الحكومية وإشراك النقابة الديمقراطية للعدل فيها، على أن تقدم النتائج النهائية عند متم شهر أبريل 2011.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى