fbpx
حوادث

جريمة قتل بسبب فتاة

استقبل قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة، صباح أول أمس (الأربعاء)، شخصا تعرض لاعتداء بواسطة سلاح أبيض في فخذه الأيسر، فارق إثره الحياة رغم كل المحاولات التي قام  بها الطاقم الطبي لإسعافه.
وعلمت «الصباح»، أنه فور علمها بالخبر، قامت المصالح الأمنية بتحرياتها وأبحاثها التي قادتها إلى معرفة هوية الجاني، ويتعلق الأمر بالمسمى (ز.ح)، وهو من مواليد 1996 بطنجة، حيث تمكنت من إيقافه بحي بئر الشفاء بمنطقة بني مكادة وهو في حالة سكر طافح.
وحسب المعطيات الأولية للبحث، فإن الضحية (ح.ي) ويبلغ من العمر 24سنة، كان في جلسة خمرية مع الجاني ووقع لهما خلاف وصل إلى حد تبادل الضرب والجرح، إلا أن بعض الجيران تدخلوا وفضوا الخلاف بين الصديقين، ليذهب كل منهما إلى حال سبيله.
وبعد مرور وقت وجيز، اعترض الضحية الجاني، الذي كان رفقة فتاة دخلت هي الأخرى في شجار مع الضحية، إثر ذلك استل الجاني سلاحا أبيضا كان بحوزته، ليوجه لصديقه طعنة في فخذه الأيسر، سقط إثرها أرضا يتمرغ في دمائه إلى أن تم نقله إلى المستشفى الإقليمي وهو في حالة خطيرة، نتيجة نزيف دموي حاد.
الموقوف تم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية للبحث معه حول أسباب وملابسات الجريمة، في انتظار إحالته على الوكيل العام لدى استئنافية المدينة لتكييف التهمة الموجهة إليه، في انتظار عرضه أمام لتقول المحكمة كلمتها فيه.
المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق