fbpx
الأولى

السطو على تقارير سرية بتمارة

استنفرت مختلف الفرق الجنائية والاستعلامات العامة ومديرية مراقبة التراب الوطني والشؤون العامة بتمارة، جهودها لحل لغز سطو وقع فجر أول أمس (الاثنين) على حواسيب من داخل باشوية المدينة، تتضمن قاعدة بيانات سرية ومعطيات عن الانتخابات السابقة واللوائح الانتخابية المقبلة، ما دفع مسؤولين بمختلف الأجهزة الأمنية المختلفة الانتقال إلى مقر الباشوية،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى