fbpx
حوادث

محاكمة طلبة بفاس أوقفوا بعد أحداث 20 فبراير

20 محاميا انتصبوا للدفاع عنهم ومحامون شككوا في المحاضر وسر الإحالة المباشرة على الغرفة الجنايات

أجهشت قريبات 13 طالبا يتابعون بتهم جنائية وجنحية أمام غرفة الجنايات الابتدائية بفاس على خلفية الأحداث التي أعقبت مظاهرة 20 فبراير، بالبكاء وهن يستقبلن قرار الهيأة، رفض ملتمس تمتيعهم بالسراح المؤقت، عصر الأربعاء الماضي. وتحولت الساحة المقابلة للقاعة الثانية، إلى «مأثم»، في حين فضلت إحدى الأمهات، الركوع، مرددة دعوات بأن «يكون الله معهم».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى