الرياضة

جامعة الكرة تغيب عن ندوة رابطة الصحافيين الرياضيين

وجه المشاركون في الندوة الوطنية حول «ماذا تغير بعد مرور سنتين من التحول الذي عرفته جامعة كرة القدم؟ الأسبوع الماضي» انتقادات عديدة للسياسة التي تتبعها الأخيرة في تدبير ملفات كرة القدم الوطنية، وعدم حضورها الندوة المنظمة من طرف الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين بأحد فنادق الدار البيضاء، بمناسبة تخليد الذكرى 11 على تأسيسها. وأكد عبد اللطيف المتوكل في كلمة الرابطة أن غياب ثقافة التواصل وصمة عار على أعضاء المكتب الجامعي، الذي اختار الغياب، رغم توجيه الدعوة إليه السنة الماضية ضمن الموضوع نفسه، فقررت الرابطة تأجيل الندوة نزولا عند رغبة الجامعة.
وأكد المتوكل  أن المكتب الجامعي ارتكب أخطاء منذ مباشرته مهامه من خلال اتخاذ قرارات خطيرة منافية للقوانين والإجراءات المعمول بها، كحل المجموعة الوطنية للنخبة والهواة، دون الاحتكام إلى الآليات الديمقراطية.
ورصدت كلمة الرابطة استخفاف الجامعة بمكونات كرة القدم الوطنية من خلال عدم استشارتها أهل المعرفة للاستعانة بملاحظاتهم وأفكارهم في وضع قانون اللاعب والقانون التأديبي ومختلف التعديلات التي يمكن إدخالها على القوانين العامة للجامعة، في الوقت الذي اختار فيه رئيس الجامعة التواصل مع الصحافة الجزائرية دون المغربية.
واستغربت الرابطة في كلمتها ظاهرة استجداء اللاعبين المحترفين ومحاولة تقديم إغراءات مالية لهم  لإقناعهم بحمل القميص الوطني، مشيرا إلى أن في هذا التوجه استصغارا لقميص المنتخب المغربي، فيما أبرز المتدخلون مختلف الخروقات التي عرفتها الجامعة منذ توليها تسيير جامعة الكرة.
ويذكر أن الرابطة كرمت العديد من الإعلاميين الرياضيين الذين أثثوا المشهد الرياضي الوطني طيلة ثلاثة عقود الماضية.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق