fbpx
مجتمع

مستشفى الحاجب دون طبيب للتخدير

تجددت في الآونة الأخيرة معاناة المرضى المتوافدين على المستشفى الإقليمي الأمير مولاي الحسن بالحاجب، جراء الخصاص الكبير في الأطر الطبية، إذ باتت المؤسسة الصحية لا تتوفر على طبيب التخدير والإنعاش، بعدما غادرت الطبيبة الوحيدة في هذا التخصص الحيوي لأسباب لم يفصح عنها. واضطر مسؤولو المستشفى، الذي تطلبأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى