fbpx
حوادث

قراءة في نتائج الدورة الأخيرة للمجلس الأعلى للقضاء

المجلس حافظ على تقليد يستثني تعيين القاضيات بعدد من المحاكم

تكتسي نتائج الدورة الأخيرة للمجلس الأعلى للقضاء أهمية بالغة بالنظر إلى سياقها العام المتزامن مع الحراك القضائي، الذي يشهده المغرب بفضل الجمعيات المهنية القضائية، التي تحولت إلى أداة لمراقبة المجلس، سيما بعدما أصدر نادي قضاة المغرب في أول سابقة في تاريخ المملكة بيان، لتقييم نتائج إحدى دورات المجلس الأعلى للقضاء، الذي ظل ولوقت طويل يشتغل في منأى عن أي مراقبة لا قبلية ولا بعدية،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى