fbpx
الأولى

الحكومات متورطة في إبادة الحب في عيده

نفاد مخزون المغاربة من هرمونات العشق يهدد بثورة المحبين

أنا حامل من آيت أومليل بأزيلال… وأنا شاب من البيضاء… وأنا موظف من الرباط، نجتمع اليوم في «عيد الحب» لتنظيم وقفة احتجاجية ليس ضد بنكيران وحده، بل أيضا ضد عباس الفاسي وإدريس جطو وعبد الرحمان اليوسفي، وضد كل الحكومات التي تفسد وتساهم في انقراض مشاعر الحب.
في آيت أومليل يفترض بي وأنا أطل من نافذة البيت،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى