fbpx
وطنية

المركز المغربي لحقوق الإنسان بـ”رئيسين”

أكد خالد الشرقاوي السموني، رئيس المركز المغربي لحقوق الإنسان، أن ما جرى بالمركز الوطني للرياضة مولاي رشيد بالرباط ما بين 6 و8 دجنبر الماضي فاقدا للأثر القانوني، و”بالتالي يعتبر باطلا قانونيا وتنظيميا”، في إشارة إلى المؤتمر الوطني الثالث للمركز الذي انتهى بانتخاب رشيد الشريعي، الكاتب العام لفرع آسفي، رئيسا وطنيا للهيأة الحقوقية


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى