fbpx
الرياضة

أزمة “البارصا”… أرقام صادمة

خسائر سنوية بـ 481 مليون أورو ونفقات بمليار و136 مليون أورو
تكشف الحسابات المالية لبرشلونة لكرة القدم أرقاما فلكية للعجز، إذ بلغت الخسائر السنوية 481 مليون أورو، في رقم قياسي، وهو ما دفع الإدارة للاعتراف بأن النادي «يسير نحو إعلان الإفلاس».

نفقات فلكية

وكشف برشلونة عن نفقات وصلت إلى مليار و136 مليون أورو، مبرزا أنه يعيش «ضائقة مالية» غير مسبوقة، إذ لم يعد يتوفر النادي على أموال كافية لتغطية نفقات الموسم الرياضي الجاري.
واعترف الفريق الكاتالوني أن هذه الخسائر «هي أكبر بمرتين ونصف مما كان يتوقعه»، دفعته إلى رفض تجديد عقد ليونيل ميسي الضخم وإجبار اللاعبين على تخفيض رواتبهم بنسب كبيرة، بالإضافة إلى اتباع سياسة تقشفية صارمة.
مداخيل محدودة

حسب النادي دائما، بلغت المداخيل 631 مليون أورو، إذ انخفضت بدورها ب 26 % مقارنة بالموسم ما قبل الماضي. وسيقدم النادي تقريره المالي إلى أعضاء النادي في 17 أكتوبر الجاري، إذ من المنتظر أن يشهد نقاشا حادا.
وفي تبريره لهذه الأزمة، ذكر النادي أن ذلك راجع لكثرة الإنفاقات مع انخفاض شديد في الإرادات، بسبب منع ولوج الجماهير وتراجع مبيعات النادي وإغلاق مرافقه ومتاجره في كل أنحاء العالم.
وانعكست الأزمة المالية على النتائج رياضيا، إذ تعرض الفريق لهزيمة جديدة بملعب أتلتيكو مدريد (2-0)، في «الليغا»، نهاية الأسبوع الماضي، ليتراجع للرتبة التاسعة ب 12 نقطة.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى