حوادث

إيقاف شاب اغتصب صديقته بالبيضاء

تربطه بها علاقة تزيد عن شهر ومارس عليها الجنس تحت التهديد

أحالت خلية محاربة العنف ضد النساء التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بالبيضاء، أخيرا، شابا في بداية العشرين من عمره على النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالمدينة، بتهمة اغتصاب فتاة نتج عنه افتضاض.
وكان أبو الضحية تقدم بشكاية في الموضوع إلى مصالح الأمن المختصة يتهم فيها الشاب باغتصاب ابنته، مستعينا بشهادة طبية تثبت واقعة الاغتصاب، ليتم الاستماع إلى الضحية والمتهم ومواجهتهما، للوقوف على الحقيقة.
 وخلال الاستماع إليها، صرحت الضحية أمام عناصر الخلية عن تفاصيل واقعة الاعتداء، إذ اعترفت أنها نسجت علاقة مع المتهم منذ أزيد من شهر، وخلال تلك الفترة الزمنية، كانت تلتقي به ويتبادلان القبل بشكل عاد، إلا أنه في يوم الواقعة، التقته كالعادة فطلب منها التوجه معه إلى منزله لأنه يحتاج إلى مال لإنفاقه في فسحتهما، غير أنه بمجرد مرورهما بخلاء، انتهز الفرصة واستل سكينا من الحجم الصغير وقام بتهديدها إن منعته من ممارسة الجنس عليها، فاستغل خلو المكان من الناس، وشرع في تقبيلها وممارسة الجنس عليها سطحيا، قبل أن يفتض بكارتها.
وأضافت الفتاة في تصريحاتها، أن المتهم  شرع يواسيها بعد أن أجهشت بالبكاء بعد افتضاض بكارتها، وطمأنها أنه فعلا يريد الزواج بها، ومستعد لتحمل أي نتائج بعد تورطه في فعلته، ليرافقها على متن سيارة أجرة إلى المنزل الخاص بأسرتها، وهناك بمجرد وصولها إلى المنزل لاحظت عليها أمها آثار اعتداء على جسمها، لترافقها ووالدها إلى الطبيب، الذي أكد لهم أنها تعرضت لاغتصاب، بعدها رافقت أباها لتسجيل شكاية في الموضوع.
وخلال الاستماع إليه في محضر قانوني، نفى المتهم المنسوب إليه، إذ أوضح بخصوص كل ما يتعلق بالتهديد أو العنف في حق الضحية، أنه سبق أن مارس الجنس معها برضاها غير ما مرة، غير أنه خلال يوم الواقعة، كان يحاول ما أمكن أن تكون العلاقة سطحية، لكنه وفي لحظة ضعف فض بكارتها، ليشدد في ختام تصريحاته أنه على استعداد لعقد القران على المعنية.

مصطفى لطفي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق