fbpx
اذاعة وتلفزيون

الكاظمي يجسد شخصيتين في الجزء الثالث من “حديدان”

بوبكدي قالت إنها لا تهتم بالانتقادات التي تطول اشتغالها على الموروث الشعبي

قالت المخرجة فاطمة علي بوبكدي في تصريح لـ”الصباح” إن الجزء الثالث من سلسلة “حديدان”، التي تبتها القناة الثانية خلال رمضان الجاري ستعرف الجديد سواء من حيث تطور الأحداث أو من حيث الديكور. وأوضحت فاطمة علي بوبكدي قائلة إنه كان من الضروري التركيز على ديكورات جديدة خاصة أن “حديدان” خلال نهاية الجزء الثاني من السلسلة هرب من قبيلته تاركا وراءه زوجته وأبناءه وحماته، واتجه نحو قبيلة أخرى، حيث يعيش والده “حديدان الأب”.
وسيكتشف المشاهدون في الجزء الثالث من العمل التلفزيوني تفاصيل لقاء “حدو قدو” الاسم الحقيقي ل”حديدان” و”حديدان الأب”، إذ كلاهما يتسمان بالدهاء ويستعملان الحيلة من أجل الحفاظ على مصالحهما وممتلكاتهما.
وسيلعب الممثل كمال الكاظمي خلال الجزء الثالث من السلسلة شخصية “حديدان الأب” وشخصية الابن “حدو قدو”، كما سيعتمد في كل حلقة على طريقة الحكي ليقرب المشاهدين من الظروف التي مر منها وكيف انتقل من حياة الفقر إلى حياة الترف، بعد أن هرب من قبيلته تاركا عائلته وراءه.
وفي ما يخص الانتقادات الكثيرة التي وجهت إلى سلسلة “حديدان” على اعتبار أنها تقدم “الخبير” للمشاهد، قالت بوبكدي في التصريح ذاته إنها منذ بث أول جزء على شاشة “دوزيم” طالها نقد كبير.
واسترسلت فاطمة علي بوبكدي أن من ينتقدونها يحاربون التراث، وليست لهم غيرة على كل موروث ثقافي، كما ليست لهم روح وطنية.
وشبهت فاطمة علي بوبكدي اشتغالها على الموروث الثقافي بمثابة شخص يرمم معلمة تاريخية والتي يعتقد البعض أنها مجرد ضياع للوقت، ويطلب منه تشييد بناية حديثة بدل ذلك.
وأكدت فاطمة بوبكدي أنها لم تحبط في يوم من الأيام من تلك الانتقادات التي طالت اشتغالها على أعمال مستوحاة من التراث الشعبي، مضيفة أن الدليل على ذلك مواصلتها تقديم أجزاء جديدة من سلسلة “حديدان”.
وعن توقعات المخرجة بشأن النجاح الذي سيحققه الجزء الثالث من سلسلة “حديدان” قالت بوبكدي إنها مع كل عمل جديد يكون لديها تخوف ولا تعرف كيف سيتقبله المشاهدون، مضيفة أنها لا يمكن الحكم على رد فعل الجمهور قبل عرض العمل.
وسينضاف إلى الجزء الثالث من “حديدان” ممثلون آخرون، حسب بوبكدي، الذين سيؤدون أدوارا جديدة إلى جانب نجوم الجزءين الأولين وهم الممثلون كمال الكاظيمي وسعاد وزاني وفاطمة وشاي وصلاح الدين بنموسى وصفية الزياني وعبد الصمد الغرفي ومحمد بن ابراهيم.  وعن جديد أعمالها التلفزيونية قالت فاطمة بوبكدي إنها تنشغل حاليا بتصوير السلسة الجديدة “زهر ومريشة”، التي يستمر العمل فيها إلى غاية الأسبوع الأول من شهر رمضان ليستكمل التصوير بعد نهايته.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى