fbpx
الرياضة

الرجاء يلعب اليوم من أجل اللقب

الكوديم دون مدرب يواجه أولمبيك خريبكة في مباراة الفرصة الأخيرة

يحتاج الرجاء الرياضي إلى فوز على الدفاع الجديدي، وتعثر الجيش الملكي بالتعادل أو الهزيمة أمام المغرب الفاسي، لكي يتوج بطلا، اليوم (السبت)، ضمن الدورة 29 (قبل الأخيرة) من بطولة القسم الأول لكرة القدم
ويتقدم الرجاء، الذي يتوفر على 60 نقط، بنقطتين على الجيش الملكي، صاحب المركز الثاني، وإذا فاز وتعادل الجيش الملكي سيرتفع الفارق إلى أربع نقاط، وهو رصيد، يصعب على الفريق العسكري تذويبه في الدورة الأخيرة.
وتنص اللوائح المنظمة على الاحتكام إلى النسبة الخاصة، إذا تساوى فريقان في مركز واحد، لكن الرجاء والجيش يتساويان فيها، مع ما يفرض اللجوء إلى فارق الأهداف.
وتتجه الأنظار أيضا إلى أسفل الترتيب غدا (الأحد)، إذ يخوض النادي المكناسي، الأخير بـ 21 نقطة، مباراة الفرصة الأخيرة أمام أولمبيك خريبكة، الثاني عشر بـ 30 نقطة، وأي نتيجة غير الفوز ستحكم عليه بالنزول إلى القسم الثاني.
ويخوض النادي المكناسي المباراة دون مدرب، بعد إعفاء المدرب المساعد حميد عبد الوهاب، واستقالة المدرب عبد العزيز كركاش قبل أسابيع.
وأعفت إدارة النادي المكناسي عبد الوهاب شفويا، لكنه ظل يواظب على حضور التداريب، قبل أن يدلي بشهادة طبية.
وبررت الإدارة قرارها بتعمد عبد الوهاب عدم استدعاء ابنه المهاجم حسن عبد الوهاب لمباراة الجيش الملكي لتسهيل انتقاله إلى شباب الحسيمة، الأمر الذي اعتبره المدرب محاولة من المكتب لتشويه صورته في المدينة، مبرزا أن ابنه يتوفر على شهادة من طبيب الفريق.
ويستقبل النادي القنيطري، الخامس عشر بـ 23 نقطة، رجاء بني ملال، الرابع عشر بـ 24 نقطة، في مباراة سد، ستجعل المنهزم فيها مهددا أكثر من أي وقت مضى بمغادرة القسم الأول.

عبد الإله المتقي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى