fbpx
الرياضة

“الماص” يثير الشكوك حول دفاع بنشيخة

ألحق به الهزيمة الثالثة على التوالي والجماهير تطالب بالتصحيح

تعثر الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم بميدانه، أمام ضيفه المغرب الفاسي، أول أمس (الأحد)، في المباراة التي احتضنها ملعب العبدي بالجديدة، برسم الجولة الرابعة من البطولة الوطنية، وانتهت بهدفين لواحد.
وكان الفريق الجديدي سباقا إلى التهديف، مع بداية الجولة الأولى، عن طريق مهاجمه ياسين الذهبي في الدقيقة الخامسة، غير أن الفريق الفاسي قلب الطاولة على الجديديين، وسجل هدفين بواسطة عبدولاي ديارا في الدقيقة 24، وعلاء أجراي في الدقيقة 45.
ولم يظهر الفريق الجديدي بمستوى جيد، إذ بدا مفكك الخطوط، وظهر ارتباك كبير في خط الدفاع.
وعجت مواقع التواصل الاجتماعي باحتجاجات الجماهير العاشقة للفريق الجديدي، حيث كانت تمني النفس في تحقيق نتيجة الفوز في هذه المباراة.
وطالبت الجماهير المدرب عبد الحق بنشيخة، بتصحيح المسار قبل فوات الأوان، متسائلة عن أسباب الهزيمة التي تعد الثالثة على التوالي، منذ بداية الموسم الحالي، إذ لم يحقق سوى نقطة واحدة، جعلته في الرتبة قبل الأخيرة، فيما رفع الفريق الفاسي رصيده إلى ثماني نقاط في الرتبة الخامسة.
وأدار مباراة الدفاع الجديدي والمغرب الفاسي الحكم نور الدين الجعفري، بمساعدة مصطفى أكركاد وعبد العظيم الشعيبي، والحكم الرابع حمزة الفارق.
وأشهر الجعفري سبعة إنذارات، أربعة منها في حق نبيل مرموق وكريم الولادي وأيمن أسامة ونيلسون مونغانغا من المغرب الفاسي، وثلاثة إنذارات في حق سمير بنعمر والطيب بوخريص وفيصل البختاوي من المغرب الفاسي.
أحمد سكاب وعبد الله الغيتومي (الجديدة)

جريندو: تداركنا الموقف
هنأ عبد اللطيف جريندو، مدرب المغرب الفاسي، لاعبيه على الفوز، واصفا إياه ب”المهم”.
وأضاف مدرب “الماص” أن الفوز دفعة قوية للاعبين للعمل براحة أكبر، مبرزا أن فريقه لم يبدأ المباراة بالشكل الجيد، لكنه تدارك الموقف سريعا وسجل هدفين.
واعترف بنشيخة مدرب الدفاع، بأن نتيجة المباراة قاسية، مبرزا أن الفريق يعتمد هذا الموسم سياسة التشبيب، وأنه غير لاعبين أساسيين.
وأوضح بنشيخة أنه متأسف لعدم الحفاظ على هدف التقدم، مضيفا أنه كان من الصعب العودة في نتيجة المباراة، بعد التأخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى