fbpx
الرياضة

خلاف بنعلي وطنجة يتفاقم

مازال ملف المدرب بيدرو بنعلي يشكل شوكة في حلق مكتب اتحاد طنجة، إذ رغم إعلان رحيله، غير أنه يواظب على حضور الحصص التدريبية، رفقة مفوض قضائي، فيما أعلنت فئة مهمة من الجماهير دعمها له.
واستعان مكتب اتحاد طنجة بالأمن، لمنع اقتراب الجمهور من ملعب التداريب، في وقت يواصل فيه الفريق تحضيراته تحت قيادة المدرب المساعد، رفيق عبد الصمد، بحضور المشرف العام إدريس المرابط، وتحت أنظار بيدرو بنعلي.
ويتعرض المكتب المسير لضغوط كبيرة من طرف الجمهور، من أجل استمرار بيدرو بنعلي مدربا للفريق، بعدما قاده إلى الحفاظ على مكانته بالقسم الأول.
من جهة ثانية، تحدثت مصادر مطلعة، عن نية المكتب المديري لاتحاد طنجة تقديم استقالة جماعية هذا الأسبوع، بعد اجتماع انعقد الجمعة الماضي، برئاسة عبد الحميد أبرشان، وحضره جميع أعضاء المكتب.
وعزا المصدر قرار الاستقالة للسب والقذف الذي يمارس في حقهم، وفي حق عائلاتهم من بعض الجماهير.
وسبق للمكتب الإعلان عن عقد جمع عام في 20 نونبر الجاري، بالملعب الكبير بطنجة، في الخامسة مساء.
وفسح عبد الحميد أبرشان في البلاغ ذاته، المجال للراغبين في رئاسة الفريق لتقديم لائحة لإدارة النادي، قبل ثمانية أيام من تاريخ انعقاد الجمع، حسب القانون الأساسي للجمعية.
م. س (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى