fbpx
الرياضة

تغييرات بمنتخب الشباب أمام السنغال

سيموندي منح رخصة لموريد واستبعد العمراني واستعان برديد

أجرى الفرنسي بيرنار سيموندي، مدرب المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة، تعديلات على اللائحة المدعوة لإجراء مباراتي السنغال، المقررتين اليوم (السبت) والثلاثاء المقبل، بمركب محمد السادس الدولي لكرة القدم.
وعلمت «الصباح»، أن سيموندي رخص لطه موريد، حارس مرمى الوداد الرياضي، بالالتحاق بفريقه لخوض مباراة الأهلي المصري، التي جرت أمس (الجمعة) بالقاهرة، إضافة إلى يوسف أوجدال، لاعب أكاديمية محمد السادس لكرة القدم.
ووجه سيموندي الدعوة إلى محمد رديد، لاعب أكاديمية محمد السادس، لتعويض المحترف الوحيد باللائحة المذكورة، عمر العمراني، لاعب مالقة الإسباني، بعد أن قرر الاكتفاء باختبار اللاعبين المحليين، في أفق التحضير للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس إفريقيا لأقل من 20 سنة، الخاصة بمنطقة شمال إفريقيا.
وقرر سيموندي عقد تجمع آخر في نونبر المقبل، وتحديدا في تاريخ الاتحاد الدولي لإجراء مباريات دولية، الذي يصادف الفترة بين 9 و17 منه، إذ وجه الفرنسي الدعوة إلى مجموعة من المحترفين، وقع عليهم الاختيار خلال التجمع السابق، للدخول في الاستعدادات الرسمية، بعد انتهاء مرحلة انتقاء اللاعبين، واقتراب موعد انطلاق التصفيات.
وحسب معطيات «الصباح»، فإن المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة، سيخوض مباراتين إعداديتين لاختبار جاهزية اللاعبين، سيما أن سيموندي اكتفى في التجمع السابق، بإجراء تداريب جماعية، ومباريات بين اللاعبين فقط، بسبب الصعوبات التي واجهتها الجامعة في البحث عن منتخبات قارية لمواجهتها.
وتوصلت جامعة الكرة بتقارير عن المنتخبات، المقرر مواجهتها في التصفيات بتونس، إذ سبق للمنتخب أن واجه بعضها، في دوريات منطقة شمال إفريقيا الإعدادية، كما واجه منتخب تونس في البطولة العربية لمنتخبات أقل من 20 سنة بالسعودية، وانهزم أمامه بأربعة أهداف لصفر، في عهد المدرب البرتغالي السابق جواو أروسو، المقال من منصبه، بعد أن تبين ضعف مستواه، وخلافاته مع مساعده جمال عليوي.
ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى