fbpx
مجتمع

معامل ومستودعات عشوائية تغزو بوسكورة

فجرت شكايات مواطنين ببوسكورة إلى عامل إقليم النواصر، تورط نافذين بالمنطقة في تفشي البناء العشوائي، عبر بناء معامل للإسمنت المسلح غير قانونية ومستودعات وفيلات، بعضها بني فوق منطقة خضراء ضد القانون، مستغلين تواطؤ جهات لغض الطرف عن هذه الخروقات.
وأفادت مصادر “الصباح” أن تقارير أنجزت حول هذه الخروقات، رفعت إلى مسؤولي عمالة إقليم النواصر، تورط شخصيات نافذة بالمنطقة، في أفق فتح تحقيق داخلي، سيما أن المتورطين رفعوا شعار التحدي في وجه السلطات المحلية التي تدخلت غير ما مرة لإيقاف أشغال البناء، ورغم ذلك واصلوا خرقهم للقانون.
وخلف بناء مصنعين للإسمنت المسلح أو ما يعرف بـ”الخلاطات” بشكل عشوائي، غضبا لدى السكان، إذ أنجز الأول بمنطقة “ارمل لهلال” على أرض مجاورة لمقلع للحجارة، ممنوع فيه البناء بحكم أنه منطقة خضراء، في حين بني الثاني بدوار سيدي مسعود، دون ترخيص من السلطات، ما تسبب في أضرار بيئية وصحية لقاطني المنطقتين.
من جهة أخرى، تفشت بالمنطقة ظاهرة بناء المستودعات العشوائية ومحلات تجارية غير قانونية، مع استغلال أجزاء مهمة من الملك العمومي، إضافة إلى بناء فيلات بطرق احتيالية، كما هو الحال بالنسبة إلى فيلا حصل صاحبها على ترخيص البناء من قبل السلطات، بعد أن قدم رسما عقاريا يخص عقارا آخر، قبل أن تتدخل السلطة المحلية لإيقاف الأشغال بعد افتضاح الأمر، إلا أنه بعد فترة وجيزة وبطرقه الخاصة تمكن مالكها من بنائها متحديا الجميع.
مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق