fbpx
الأولى

اتحاديون يحذرون من تدخل حزب بنكيران في خلافاتهم

لشكر يتراجع عن قرار “تأديب” اليازغي ودومو ويتفاوض مع الزايدي بتفويض من المكتب السياسي

اقترح أعضاء داخل المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي، على الكاتب الأول للحزب، إدريس لشكر، أن يتراجع عن موقفه القاضي باستدعاء عضوي اللجنة الإدارية، وأحد أقطاب تيار الزايدي، عبد العالي دومو وعلي اليازغي، للمثول أمام اللجنة التأديبية. وعلمت «الصباح» من مصادر مطلعة، أن هذا التوجه يروم قطع الطريق أمام تدخلات خارجية في تدبير الصراع الدائر داخل الحزب، سيما أن بلاغ وزارة الداخلية الأخير، لوح باللجوء إلى القضاء للرد على اتهامات أنصار الزايدي بتدخل جهات ومسؤولين داخل الوزارة في حسم نتائج التصويت في أشغال المؤتمر. ووفق مصادر اتحادية، فإن بعض أعضاء المكتب السياسي التقطوا هذه الإشارة، ودفعوا في اتجاه البحث عن مخرج داخلي للأزمة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى