fbpx
حوادث

الوقود الجزائري يهدد جماعة بني ادرار

دراسة كشفت أن حجم البنزين الجزائري  المروج في اليوم يقدر ما بين 15 ألف لتر  و 20 ألفا

شب حريق، الأسبوع الماضي،  بإحدى الشاحنات كانت تهم بنقل بالبنزين المهرب من الجزائر، بجماعة بني ادرار ضواحي وجدة، مخلفا أضرارا في بناية سكنية مجاورة دون وقوع ضحايا في الأرواح، بعد أن امتدت النيران إلى براميل البنزين التي كانت بداخل مستودع.
وتعود أسباب هذا الحريق إلى عملية تلحيم كان يقوم بها أحد أصحاب المحلات المختصة في الصباغة والمطالة، لإحدى الشاحنات التي كانت


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى