fbpx
الرياضة

الصواري: اختيارات الطاوسي غير موفقة

لاعب الدفاع الجديدي قال إن الناخب الوطني لم يعتمد على اللاعب الجاهز

قال حسن الصواري، لاعب الدفاع الجديدي لكرة القدم، إن فريقه سيحاول خلق المفاجأة في الشطر الثاني من البطولة، لينافس الفرق التي تلعب على اللقب، والتي أنهت الشطر الأول في الرتب الأولى. وأكد الصواري، في حوار مع ”الصباح الرياضي”، أن الفريق الجديدي يتوفر على عناصر جيدة بإمكانها المنافسة على الرتب الأولى، واللعب في إحدى الكؤوس القارية. وعن اختياره اللعب للدفاع الجديدي، أوضح الصواري أنه سعيد بالانضمام إلى الفريق، لأنه كان يتمنى دائما اللعب له. وفي ما يلي نص الحوار :

 لماذا غادرت نهضة بركان؟
 غادرتها لسببين اثنين، أولهما أني لم أجد نفسي ضمن التشكيلة التي اعتمد عليها المدرب عبد الرحيم طالب، وثانيها لم أتأقلم مع الظروف بوجدة، وبالتالي فكرت في تغيير الأجواء. لم تكن لي أي مشاكل مع أي كان.

 هل كانت لديك عروض من بعض الفرق الوطنية؟
 نعم توصلت بعروض في البطولة الوطنية، خاصة فريق أولمبيك خريبكة والرجاء الرياضي. وتلقيت أيضا عروضا من خارج المغرب، لكنني فضلت الدفاع الجديدي.

 لماذا اخترت الدفاع الجديدي ؟
 كان لدي حلم قديم، منذ كنت ألعب بأولمبيك خريبكة للعب للدفاع الجديدي، الذي يعتبر من الفرق الكبرى بإمكانياته المادية والبشرية. والحمد لله تحقق الحلم أخيرا. أتمنى أن أحظى بتشجيع الجمهور الجديدي حتى أتمكن من إرضائه.

 ما هي مدة العقد الذي يربطك بالدفاع الجديدي؟
سنة ونصف قابلة للتجديد. قصر المدة يتيح للاعب مناقشة عروض أخرى يمكنها أن تأتي في المستقبل.

 شاركت في المعسكر الإعدادي الأخير، كيف وجدت الدفاع الجديدي؟
فريق بمواصفات جيدة، ويتوفر على عناصر مهمة ومنسجمة. ولاحظت إصرارا وعزما قويين لدى كل مكونات الفريق. لن نلعب من أجل تنشيط البطولة فقط، بل من أجل احتلال رتب متقدمة، تخول لنا المشاركة في إحدى المنافسات الخارجية.

 كيف تقيم مستوى البطولة الوطنية في الموسم الجاري؟
 أستطيع القول إن المستوى العام للبطولة تحسن بشكل كبير، رغم أننا لم نصل بعد إلى المستوى الفني والتقني الموجود مثلا بتونس أو مصر. هناك نقص في البنيات التحتية والتجهيزات.

 انطلاقا من تجربتك مع فرق عديدة، من ترشح للتنافس عن لقب البطولة الحالية؟
 اللقب لن يخرج عن الفرق الأربعة أو الخمسة المتصدرة للترتيب العام للبطولة، منها الرجاء والوداد والجيش الملكي والمغرب الفاسي وأنتظر عودة فريق الفتح الرباطي الذي يتسلق الدرجات في صمت. ولم لا نخلق المفاجأة بالنظر إلى العناصر التي نتوفر عليها بالدفاع الجديدي.

 ما هي في نظرك أسباب إقصاء المنتخب الوطني في كأس إفريقيا؟
 السبب الأساسي هو غياب التكوين، بالإضافة إلى أسباب أخرى كاختيار المجموعة التي ستحمل القميص الوطني، و يبقى المدرب هو المسؤول الأول والأخير عليها. فعندما تحمل رشيد الطاوسي المسؤولية، تحدث عن اللاعبين الجاهزين، إلا أنه لم يعتمد على اللاعب الجاهز. كانت هناك اختيارات غير موفقة ساهمت في عدم الانسجام.

 هل أصبح للاعبي البطولة مكانة في المنتخب الوطني؟
 بطبيعة الحال، فاللاعب المحلي فرض نفسه بقوة والدليل أن يوسف القديوي وعبد الرحيم الشاكر وعبد الإله الحافظي ونادر المياغري أكدوا أن لاعب البطولة الوطنية لا يقل أهمية عن اللاعب الممارس بالخارج. وأظن أنهم قادرون على تمثيل الكرة المغربية خير تمثيل، لما يتوفرون عليه من إمكانيات تقنية وبدنية.

في سطور

 الاسم الكامل:حسن الصواري
 تاريخ ومكان الميلاد: 24 دجنبر 1984 بسطات
 مركزه: مهاجم
 الفرق التي لعب لها: نهضة سطات  وأولمبيك خريبكة وأولمبيك آسفي والرجاء الرياضي ونهضة بركان وإيستر الفرنسي وإف كي باكوا الأدربيجاني وحتا الإماراتي

أجرى الحوار: أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى