fbpx
الرياضة

السعيدي… المخترق النظيف

خطف أسامة السعيدي الأضواء في المباراة التي جمعت المنتخب الوطني بنظيره الأنغولي أول أمس (السبت) بملعب «سوكر سيتي» بجوهانسبورغ، ونال جائزة الروح الرياضية أو اللعب النظيف، تقديرا من اللجنة المنظمة على انضباطه وسلوكه رغم معاناته مع «شراسة» المدافعين الأنغوليين. ورغم أن السعيدي لعب بحذر وترقب وعدم المجازفة أكثر، خلافا لعروضه المقنعة في المباريات السابقة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى