fbpx
الرياضة

ندوة توصي بتفعيل دور المعالج الطبيعي في كرة القدم

وجه المشاركون في ندوة صحافية بمراكش حول دور المعالج الطبيعي في المجال الرياضي، رسالة إلى المسؤولين عن القطاع الرياضي بالمغرب بصفة عامة وكرة القدم خاصة، للاهتمام بدوره وإيلاء أهمية  لهذا التخصص الذي يعيش خصاصا مقارنة بباقي التخصصات الرياضية والطبية الأخرى.
وأجمع المشاركون على أهمية دور المعالج الطبيعي في المجال الرياضي وكرة القدم بشكل خاص، أثناء عرض مشروع تخرج الطالبين أبا حامد عبد المجيد وأبو حاجب أنس، بتأطير من عبد المولى أيلول، المعالج الطبيعي لفريق الكوكب المراكشي، سيما أن البحث أثبت تكاثر الإصابات في المباريات الرياضية، في حين أن بعض الفرق التي همها البحث لا تتوفر على معالج طبيعي داخل طاقم الطبي.
 وعرض الطالبان نتائج بحث ميداني، حول دور المعد البدني والمعالج الطبيعي، داخل الفرق المغربية، اعتمدا فيه على استطلاع آراء أطر ومدربين ولاعبين بالدوري الوطني، مؤكدين أن نتيجة البحث خلصت إلى إبراز أهمية الدور الأساسي الذي يلعبه المعالج الطبيعي داخل فرق كرة القدم، باعتباره أقرب الأشخاص إلى اللاعبين، والساهر على راحتهم، والمسؤول الأول عن سلامتهم وجاهزيتهم البدنية والتقنية.
وجاءت آراء المتدخلين مؤيدة لنتيجة البحث، إذ أكد المشاركون على الدور المحوري للمعالج الطبيعي داخل الأطقم الطبية للفرق، ومساهمته في تحسين مردودية لاعب كرة قدم، و تعزيز قدراته البدنية والتقنية، متمنين ضرورة تشجيع البحث العلمي في هذا المجال واستثمار هذا البحث من طرف الممارسين للمهنة، سواء في مجال كرة القدم أو الرياضات الأخرى.

عادل بلقاضي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى