fbpx
ملف الصباح

مغاربة عاشوا اقتراب نهاية العالم!

نكات وسخرية وقليل من “التوجس” في صفوف المراهقين الذين كانوا أكثر العارفين بتاريخ 21 دجنبر

نبوءة نهاية العالم التي راجت في الأيام الأخيرة، والقائلة بفناء السلالة البشرية بتاريخ 21 دجنبر الجاري، الذي تزامن مع أمس (الجمعة)، أثارت مخاوف مختلف الشعوب وسكان بلدان العالم، واستأثرت باهتمام وسائل الإعلام، وطنية كانت أم أجنبية، وتسابقت على استضافة خبراء للتحليل والنقاش والشرح بالتفصيل، ثارة بمنطق ديني وتارة بمنطق علمي محض، والتأويل لمرتكزات حضارة المايا القائلة بأسطورة الفناء.
أسطورة نهاية العالم، وصلت المغرب بدوره، وإن كان أغلب من علم خباياها مراهقون وشباب ألفوا تصفح مواقع الأنترنيت وارتياد نواديه، فيما


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى