fbpx
حوادث

محاكمة عدلاوي انتحل صفة طبيب

تابعت النيابة العامة بابتدائية فاس، عضوا بجماعة العدل والإحسان، بتهم ثقيلة بعد اعتقاله ومساعده في محل لبيع الأعشاب، من قبل المصلحة الولائية للشرطة القضائية لترويجه مواد مضرة بالصحة وكمامات وقفازات وأدوية. وأمرت بإيداعه سجن بوركايز بعد إحالته عليها صباح أول أمس (الأربعاء) قبل الشروع في محاكمته زوالا وتأجيل ذلك لإعداد الدفاع.
واتهم عضو الجماعة بمزاولة مهنة الطب بوجه غير قانوني وانتحال صفة منظمة قانونا والادخار السري للبضائع وصنع أدوية وصرفها خارج المسالك القانونية لذلك، وممارسة مهام الصيدلة والغش في ماهية بضاعة وخصائصها الجوهرية وتركيبتها ومحتواها من العناصر المفيدة، وصنع شهادة بمرض أو عجز تحت اسم أحد الأطباء بقصد إعفاء الغير من خدمة عامة. وأكدت المصادر أن عناصر الشرطة استمعت إلى طبيب زور العضو العدلاوي شهادة باسمه لإعفاء الغير من خدمة عامة، في إطار الأبحاث التي فتحتها بعد إيقافه ومساعده وحجز كمية كبيرة من المواد المضرة بالصحة خاصة القفازات شبه الطبية والكمامات وسوائل كيماوية معدة بشكل تقليدي ومدون عليها عبارة “محلول للتعقيم” ومادة الدوليو ومحلول الكولونيا.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق