fbpx
ملف عـــــــدالة

الرميد يدق ناقوس خطر الشكايات ضد المحامين

بعث مصطفى الرميد بعد مدة قصيرة على توليه منصب وزير العدل والحريات،مذكرة إلى الوكلاء العامين ووكلاء الملك بالمحاكم، حول الشكايات المقدمة في مواجهة المحامين، أكد فيها أنه لوحظ من خلال تتبع  عمل النيابة العامة، أن معالجة الشكايات المقدمة في مواجهة بعض المحامين سيما المتعلقة بالودائع والشيكات بدون مؤونة  تعرف بطئا في اتخاذ القرار بشأنها، نتيجة إما لعدم توصل النيابات العامة بجواب من النقباء في الوقت المناسب أو نتيجة منح آجال طويلة لتسوية النزاع وديا أو لعدم استجابة المحامين المعنيين للاستدعاءات الموجهة إليهم، وهو ما يترتب


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى