fbpx
الرياضة

أيت فانا وبلغزواني ضد تنظيم إسرائيل كأس أوربا

انضم الدوليان المغربيان كريم أيت فانا لاعب مونبوليي وشهير بلغزواني لاعب أجاكسيو، إضافة إلى عاطف شحشوح لاعب سيواس سبور التركي، إلى لائحة الموقعين على العريضة التي أطلقها الدولي المالي السابق عمر كانوتي، للضغط على الاتحاد الأوربي لكرة القدم ودعوته إلى سحب تنظيم بطولة أمم أوربا للشباب من إسرائيل بسبب ما ترتكبه من انتهاكات جسيمة بحق الرياضة الفلسطينية، والتي كان آخرها تدمير أهم ملعبين في غزة. وذكر اللاعبون الموقعون على العريضة، إن منح الاتحاد الأوربي لكرة القدم إسرائيل شرف تنظيم بطولة أوربا خلال العام المقبل، يعتبر مكافأة لها على أعمالها التي تتنافى مع القيم والمبادئ الرياضية.
وقالوا إنهم يتضامنون مع الشعب الفلسطيني، خاصة أهالي غزة الذين يعيشون تحت الحصار، ويحرمون من الكرامة الإنسانية والحرية، مشيرين إلى أن الصمت على ما جرى ويجري في غزة يعد وصمة عار على الضمير العالمي.
ونبهوا إلى أن طائرات إسرائيل قصفت قبل أيام فقط ملعباً رياضياً في غزة، وقتلت أربعة شباب من ممارسي كرة القدم، في وقت لا تزال الدولة العبرية تعتقل اثنين من اللاعبين في الضفة الغربية،
وطالبوا المجتمع الدولي بتوفير الحماية والأمن للفلسطينيين والخروج بتسوية عادلة تضمن لهم نيل حقوقهم المشروعة.
وانضم إلى اللاعبين المغاربة والنجم المالي السابق كل من الجزائريين رياض بودبوز والعربي هلال وحسن يبدا والليبي جمال عبد الله، إضافة إلى الإيفواري ديديي دروغبا والبلجيكي إيدين هازارد والسنغالي موسى سو والفرنسي أبو ديابي.
ومن المقرر أن تقام بطولة أمم أوربا للشباب خلال الفترة من 5 إلى 18 يونيو المقبل، وسط مخاوف بعض الدول الأوربية نظراً للوضع الأمني غير المستقر في اسرائيل، وكانت آخر الدول المتذمرة إسبانيا التي تشعر بالقلق على مصير لاعبيها.

أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق