fbpx
وطنية

المالكي ينتقد تجربة الاتحاد داخل الحكومة

برنامج ترشيحه للكتابة الأولى يقترح 9 إجراءات لإعادة بناء الحزب وتعاقدا جديدا بين الاتحاديين يحد من تعدد المسؤوليات

قدم حبيب المالكي، في مشروعه السياسي لدعم ترشيحه لمهمة الكتابة الأولى للاتحاد الاشتراكي، ما يشبه نقدا ذاتيا لمشاركة الحزب في تدبير الشأن العام، وتأثيرها على الوضع الداخلي للحزب. وقال المالكي إن تراجع الاتحاد في المحطات الانتخابية، خلال السنوات الأخيرة، يطرح أكثر من سؤال، مضيفا أن الجواب عنه متعدد الأبعاد، “لكن يجب التأكيد هنا أن منهجية تدبيرنا للمشاركة لم تكن في مستوى متطلباتنا، إذ أننا لم نتمكن من وضع إستراتيجية شاملة توضح طبيعة العلاقة بين العمل الحزبي والعمل الحكومي”، معتبرا أن العمل الحكومي كان على حساب المؤسسة الحزبية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى