الرياضة

أخطاء البرمجة تربك دورة “الفار”

ثلاث مباريات في توقيت واحد وجدل حول بركان وأربع مباريات لجيد والكزاز في يومين

تربك أخطاء البرمجة مباريات الدورة 16 من بطولة القسم الأول لكرة القدم، التي تجرى أغلب مبارياتها اليوم (السبت)، وغدا (الأحد).
وبرمجت الجامعة مباراتي قمة في توقيت واحد، اليوم (السبت) في السابعة، بين الوداد والدفاع الجديدي، ونهضة بركان وحسنية أكادير، وهو التوقيت نفسه لمباراة أولمبيك آسفي واتحاد جدة، في كأس محمد السادس للأندية البطلة.
ولن تجرى أي مباراة طيلة عصر اليوم، ما يطرح علامات استفهام كبيرة حول الجدوى من برمجة مباراتين في توقيت واحد، وتزامنا مع مباراة هامة أخرى لفريق مغربي مشارك في مسابقة خارجية، هو أولمبيك آسفي.
وواصلت الجامعة برمجة جميع مباريات نهضة بركان في السابعة مساء، فيما تبرمج مباريات فرق أخرى، خاصة الرجاء والجيش الملكي والوداد، في الخامسة، حتى وإن تزامنت مع أيام دراسة وعمل.
ويعتبر الرجاء أكثر متضرر، إذ لعب جل مبارياته وسط الأسبوع في الخامسة، ما جعل مشجعين يحتجون على البرمجة، التي تعيق حضورهم لمباريات فريقهم.
وتتميز الدورة الأولى من مرحلة الإياب، باستعمال تقنية «الفار» لأول مرة في البطولة الوطنية.
ويلعب حكام مباراتين في دورة واحدة، مرة في الساحة، ومرة ل»الفار»، أبرزهم رضوان جيد، الذي قاد مباراة اتحاد طنجة والفتح الرياضي أمس (الجمعة) بطنجة، وعين حكما ل»الفار» في مباراة الوداد والدفاع الجديدي اليوم (السبت) بالبيضاء.
وعين سمير الكزاز لمباراة مولودية وجدة وسريع وادي زم أمس (الجمعة) وسيقود مباراة حسنية أكادير ونهضة بركان اليوم (السبت)، حكما ل»الفار».
واستغرب محمد موجه، الحكام المتقاعد، وخبير التحكيم حاليا، هذه التعيينات، موضحا أن حكم الفار يجب أن يكون في كامل تركيزه وطراوته، لأنه يتعامل مع الآلة في توقيت قياسي.
وتجرى مباراتان، غدا (الأحد)، بين نهضة الزمامرة ويوسفية برشيد في الرابعة، والجيش الملكي والمغرب التطواني في السابعة، فيما أجلت مباراتان بسبب مشاركة الرجاء وأولمبيك آسفي في الكأس العربية.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق