fbpx
الرياضة

صراعات “الطاس” تصل الأمن

قالت جمعيات مساندة للاتحاد البيضاوي، في بلاغ لها، إنها تعرضت لاستفزازات من طرف المكتب المسير، إذ منعوا من دخول مقر جمعية قدماء اللاعبين في ملعب العربي الزاولي.
وذكر البلاغ الذي توصلت «الصباح الرياضي» بنسخة منه، والموقع من طرف أربع جمعيات مساندة للطاس، وهي جمعية قدماء لاعبي الاتحاد البيضاوي وجمعية أصدقاء الطاس وجمعية ديما ديما طاس، بالإضافة إلى شباب الاتحاد، أنها عقدت اجتماعا بالمقر الموجود بملعب العربي الزاولي «لتدارس الوضعية الصعبة التي أصبح عليها الاتحاد البيضاوي»، إذ تعرضت «لاستفزازات حارس الملعب الذي منع أعضاء هذه الجمعيات من ولوج مقرها الموجود داخل الملعب».
وذكر البلاغ ذاته، أنه تم الاعتداء على محمد دهاب، أحد قدماء المسيرين بالاتحاد البيضاوي، مما استدعى اللجوء إلى مخفر الشرطة لتسجيل شكاية في الأمر، مضيفا أنه  «لولا تدخل ذوي النيات الحسنة  لعقد الصلح لتطورت الأمور إلى الأسوأ».
وفي اتصال مع «الصباح الرياضي»، قال سمير ديوش، نائب رئيس الاتحاد البيضاوي، «إن الأمور أخذت أكبر من حجمها ولا تستحق كل هذا الاهتمام»، مشيرا إلى «أن هناك أشخاصا يحاولون التأثير على الفريق».
وكانت الجمعيات نفسها حملت لافتات في المباراة الأخيرة أمام الاتحاد الزموري للخميسات، والتي انهزم فيها الاتحاد البيضاوي بهدف لصفر، طالبت فيها المكتب المسير بتقديم استقالته، وقالت إن «التسيير العشوائي» هو سبب النتائج السلبية الأخيرة للاتحاد البيضاوي.

درغام العقيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق