fbpx
الرياضة

جماهير الحسنية تعود إلى الشارع

طالبت برحيل المكتب المسير واستنكرت تصريحات فاخر

عاد جمهور حسنية أكادير للاحتجاج في الشارع، أمام مقر النادي، للمطالبة برحيل الرئيس الحبيب سيدينو، بعد النتائج السلبية في البطولة والظهور الباهت للاعبين.
ورفعت الجماهير الغاضبة، شعارات قوية تجاه المكتب المسير السبت الماضي، مشددة على الرحيل الجماعي للمكتب، مع فسخ عقد امحمد فاخر.
وأرجع فاخر الهزيمة أمام أولمبيك آسفي، إلى الإعداد الذي أشرف عليه ميغيل غاموندي، المدرب السابق، مشيرا إلى أنه وجد معظم اللاعبين في لياقة بدنية متدهورة، جراء الاستعدادات الهاوية، قبل انطلاق الموسم الرياضي الجاري.
واستنكرت جماهير حسنية أكادير الخروج الإعلامي لمحمد فاخر، مدرب الفريق، عقب الهزيمة أمام أولمبيك آسفي، وتحميله المسؤولية كاملة لما يقع للفريق للطاقم التقني السابق.
وأكدت جماهير الحسنية، عبر المواقع الاجتماعية، أن فاخر يبحث عن شماعة يعلق عليها فشله في المحافظة على إرث غاموندي.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى