fbpx
الرياضة

حبل الإقالة يقترب من رقبة فلورو

حضور تروسيي يثير الوداديين وحظوظ الفريق تتقلص في كأس الكونفدرالية  

واصل الوداد الرياضي تعثراته في كأس الكونفدرالية الإفريقية بعد أن مني بالهزيمة أول أمس (السبت) أمام ضيفه دجوليبا المالي ضمن الجولة الرابعة بهدفين لواحد.
ومنذ الدقائق الأولى بدا أن مهمة الوداد لن تكون سهلة، بعدما أصيب ياسين لكحل في أول كرة يلمسها إثر اصطدام مع عمر كانوتي في الدقيقة الثانية، نقل على إثره إلى المستشفى على وجه السرعة، ليتم تغييره بجواد إيسن. وتلقى الوداد الهدف الأول في الدقيقة 10، بعد خطأ في التغطية استغله ألو باكايوكو ليغالط المياغري بتسديدة من داخل منطقة العمليات.  
وحاول الوداد تدارك الموقف، بشن هجمات مسترسلة بواسطة عمر نجدي الذي أزعج دفاع الماليين كثيرا، ويونس الحواصي الذي وجد نفسه في أكثر من مناسبة وجها لوجه أمام المرمى، قبل أن يتمكن عبد الرزاق المناصفي من إحراز التعادل في الدقيقة 24.
وتلقى اللاعبون عاصفة من الاحتجاجات على الفرص الضائعة خصوصا نجدي والحواصي وإيسن، وطالب الجمهور المدرب بينيتو فلورو بالتغيير.
ولم يقف لاعبو دجوليبا مكتوفي اليد، بل بادروا إلى الهجوم، إذ أضاعوا هم أيضا فرصا عديدة أمام المرمى، خصوصا التي عرفت سوء تفاهم بين الدفاع الودادي ليجد اللاعب باكايوكو نفسه أمام المرمى فارغة، ليسدد الكرة قريبة من القائم الأيسر.
ومع مرور الوقت ازدادت عاصفة الاحتجاجات على فلورو، إذ طالب الجمهور بإدخال باكاري كوني لعله يحرك الآلة الهجومية للوداد. وكان لهم ما أرادوه إذ قام فلورو بينيتو بتغييرين دفعة واحدة في الدقيقة 80، وأدخل كوني مكان إيسن الذي قوبل بصفير كبير من الجمهور وبكر الهلالي عوض أسامة الغريب الذي استنزف قوته البدنية.
ولم يتقبل الجمهور المستوى الذي ظهر به بعض اللاعبين واحتج كثيرا عليهم، وعلى المدرب فلورو والمكتب المسير الذي تعرض لوابل من السب.
وأتت الدقيقة 93 لتزيد الطين بلة، إذ تمكن البديل أبوبكر بانغورا من تسجيل هدف الفوز لدجوليبا المالي، بعد هجمة مضادة ختمها بضربة نصف هوائية استقرت في شباك المياغري، لتنتهي المباراة بهزيمة قاسية للوداد، قلصت حظوظه في التأهل، إذ بات يحتل الرتبة الأخيرة بنقطتين من أربع مباريات، بالمقابل ضمن دجوليبا المالي مروره بعد أن رفع رصيده إلى بعرش نقاط.
وأثار حضور المدرب الفرنسي فيليب تورسيي فضول الوداديين، سيما في ظل تكهنات بقرب الانفصال عن المدرب الحالي بنيتو فلورو.

درغام العقيد (صحافي متدرب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى