fbpx
الرياضة

الرجاء بصعوبة إلى ربع النهائي

فاز على حسنية أكادير في ثمن نهاية كأس العرش في مباراة لم تتجاوز مداخيلها 28 مليونا

لم تتجاوز مداخيل مباراة الرجاء الرياضي وحسنية أكادير، التي احتضنها ملعب محمد الخامس، مساء أول أمس (السبت)، لحساب دور ثمن نهاية كأس العرش، 28 مليون سنتيم، دون اقتطاع المصاريف، خلفها في خزينة الرجاء ثمانية آلاف متفرج، تابعوا المباراة من المدرجات.
وكان مسؤولو الرجاء يعولون على مداخيل المباراة لإنعاش خزينة الفريق، إلا أنهم لم يحصلوا في النهاية سوى على تسعة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى