fbpx
حوادث

إلقاء القبض على قاتلي طالب

ألقت الشرطة القضائية بمفوضية الشرطة بأيت ملول، القبض على المشتبه في ارتكابهم جريمة قتل راح ضحيتها طالب جامعي بأيت ملول. ومكنت التحريات والأبحاث المكثفة التي باشرتها مصالح مفوضية الشرطة من إيقاف قاصر يبلغ 17 سنة من العمر وراشد عمره عشرون سنة، يعتبر متهما رئيسيا في قضية الضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض المفضيين إلى الوفاة، التي راح ضحيتها طالب جامعي بحي أزرو بالمدينة ذاتها، مساء السبت الماضي.

وعلمت “الصباح” أن عملية نقل جثمان الطالب الذي خضعت جثته إلى التشريح، تمت من مستودع الأموات بمستشفى الحسن الثاني أكادير، في اتجاه مسقط رأسه بمنطقة أولاد جرار ضواحي تزنيت. وجرى اعتقال المتهمين، إثر فتح بحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فور إشعارها بمقتل الطالب الجامعي، مكن من تحديد هوية المشتبه في تورطهم في القتل.

وتم إيقاف المشتبه فيه الأول في ظرف وجيز من وقوع الجريمة، ولاتزال الأبحاث متواصلة لاعتقال باقي المشتبه فيهم. وتأتى للشرطة القضائية إثر التحقيق مع المعتقل الأول، إيقاف المشتبه فيه الرئيسي، صباح الأحد الماضي.

ويتعلق الأمر بشاب يشتغل لحّاما يبلغ عشرين سنة من العمر. وجرى ذلك إثر تفعيل الأبحاث الميدانية والتحريات والتحقيقات التي جرت تحت إشراف النيابة العامة، إذ نفذت حملة تمشيط واسعة، للكشف عن الأشخاص المتورطين في مقتل الطالب الجامعي بالضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض المفضيين إلى الموت.

وكشفت المعلومات الأولية للبحث أن المشتبه فيه قام بمعية قاصرين آخرين، ما زال البحث جاريا لاعتقالهما، بتعريض الطالب لاعتداء جسدي بواسطة السلاح الأبيض، وإثر نشوب خلاف تافه بين الطرفين؛ إذ عمد أحد المشتبه فيهم إلى توجيه طعنات للضحية بواسطة سلاح أبيض كان يتحوزه، مما أدى إلى إصابته بنزيف عجل بوفاته فور وصوله للمستشفى.

محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق