fbpx
الرياضة

فرحة كبرى للاعبي وجمهور رجاء بني ملال بالمحمدية

اتحاد المحمدية يستعين بتذاكر خاصة بجاره الشباب تعود إلى 2008

بإعلان الحكم عبد الله العاشيري نهاية مباراة اتحاد المحمدية أمام رجاء بني ملال برسم الدورة ما قبل الأخيرة من بطولة القسم الثاني، بالتعادل دون أهداف، عمت فرحة عارمة مدرجات ملعب البشير بالمحمدية، التي غصت بأنصار الفريق الملالي، احتفالا بعودة فريقهم إلى القسم الأول بعد غياب دام 12 سنة.
وظل الجمهور الملالي الذي توافد بأعداد غفيرة إلى المحمدية منذ الساعات الأولى لصباح أول أمس (الأحد) مرابطا بملعب البشير احتفالا بالصعود، وهو يردد «رجاء بني ملال في البروميار سيري». واحتفل اللاعبون


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى