تقارير

الفدراليون في مسيرة وطنية

قرر المكتب المركزي للفيدرالية الديمقراطية للشغل، في اجتماعه الأسبوعي، الاثنين الماضي، بالبيضاء تنظيم مسيرة احتجاجية وطنية، تفاعلا مع خلاصات اللقاءات التنظيمية والتعبوية لأيام 11 و12و13 يناير الجاري.

واختار المكتب الأحد 3 فبراير المقبل لخوض المسيرة، بموازاة التعبئة والتواصل مع الشغيلة والمجتمع وتمكين كل الطاقات من المساهمة في التحضير والإنجاز.

وثمن أعضاء المكتب النجاح الذي عرفته اللقاءات المحلية التنظيمية والتعبوية في جميع أقاليم ومدن المملكة، والتي أبان خلالها الفدراليون عن عزيمة نضالية صادقة في تنفيذ البرنامج الذي أٌقره المجلس الوطني في أفق المسيرة الاحتجاجية الوطنية.

وجدد المكتب رفضه للمقاربة الحكومية التبخيسية للملف الاجتماعي للشغيلة والفاعلين الاجتماعيين، ويعتبر المقترحات “المذلة” التي قدمتها الحكومة في إطار ما يسمى بالحوار الاجتماعي، إهانة للطبقة العاملة، وعنوانا للفشل الذريع للسياسات العمومية، وانحيازا واضحا لسلطة المال والنفوذ، وتكريسا للفوارق الاجتماعية.

ي.س

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق