fbpx
خاص

الحلوي: ننتظر حل ملف السلفية

سلفيون معتصمون بسجن سلا
عضو التنسيقية للدفاع عن السلفيين قال إن اتفاق 25 مارس ليس كذبة

الإفراج عبر آلية العفو الملكي أو البراءة عبر البت في الطعون، هي أهم مضامين اتفاق 25 مارس الذي يشكل عنوان حملة تقودها «تنسيقية الدفاع عن المعتقلين الإسلاميين»، للضغط على الدولة من أجل إجبارها على إعادة فتح ملف السلفية الجهادية بالمغرب في أفق طيه بشكل نهائي، في الوقت الذي مازالت فيه وزارة الداخلية تعلن بين فينة وأخرى عن تفكيك خلايا إرهابية جديدة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى