fbpx
الرياضة

الإصابة تبعد داري والركراكي عن الأولمبي

الهولندي مارك ووت يضيف أربعة لاعبين لمواجهتي غامبيا
استبعد الهولندي مارك ووت مدرب المنتخب الأولمبي، أربعة لاعبين من التجمع الإعدادي الذي يخوضه ببانجول، استعدادا لمباراتي غامبيا في 6 و9 يناير الجاري.
وعلمت “الصباح” أن مارك ووت استبعد زكريا أزوود، لاعب الفتح الرياضي، بسبب الإصابة التي تعرض لها، وأبعدته ثلاثة أسابيع عن فريقه، إضافة إلى أشرف داري، لاعب الوداد الرياضي، وحمزة الركراكي، مدافع نهضة بركان، بسبب مشاركتهما رفقة فريقهما في المنافسات القارية.
واحتفظ مدرب المنتخب الأولمبي بمحمد الدويك، لاعب الرجاء الرياضي، رغم أن فريقه يخوض مباراتي كأس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم، في يناير الجاري، إذ سيواجه الفريق البيضاوي نظيره أفريكان ستارز الناميبي، ضمن الدور الثاني من سدس عشر نهاية كأس “الكاف”.
واستدعى المدرب الهولندي أربعة لاعبين لتعويض الغيابات المذكورة، ويتعلق الأمر بحذيفة المحساني من المغرب التطواني، وخليل آيت أورخان من الجيش الملكي، ومهدي جاكي من المولودية الوجدية، وأيوب مودان، من المغرب التطواني.
وتدخل مباراتا غامبيا ضمن استعدادات المنتخب الأولمبي، للمواجهة القوية التي تجمعه في مارس المقبل بالكونغو الديمقراطية، لحساب الدور الثاني من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس إفريقيا لأقل من 23 سنة، التي تجرى بمصر أواخر السنة الجارية، والمؤهلة بدورها إلى الألعاب الأولمبية التي تحتضنها طوكيو في 2020.
ويسعى مارك ووت إلى الوقوف على مدى جاهزية اللاعبين المحليين للتصفيات، إذ لم يوجه الدعوة إلى المحترفين، بسبب عدم تزامن الفترة مع تاريخ الاتحاد الدولي لإجراء مباريات دولية، واستعان ببعض لاعبي المنتخب الوطني للشباب أيضا، كما هو الشأن بالنسبة إلى أشرف غريب والحارس عبد الرحمان كرنان، لاعبي أكاديمية محمد السادس الدولية لكرة القدم.
ص . م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى