fbpx
الرياضة

الاتحاد السعودي يستبعد يومير

أكدت مصادر إعلامية سعودية أن الاتحاد السعودي لكرة القدم، قرر استبعاد الإطار الوطني عبد القادر يومير عن المملكة بعد اتهامه بالاعتداء على حكم مباراة فريقه أمام النهضة، بعد توقيفه لمدة تسع مباريات وتغريمه.
وجاء في صحيفة «الشرق» السعودية أن إدارة ناديه استأنفت القرار وطالبت الاستشهاد بشريط المباراة والاستعانة به في إثبات مصداقية تقرير حكم المباراة حول محاولة المدرب الاعتداء عليه من عدمها.
كما أكدت إدارة الفريق أنها  تنوي الإبقاء على يومير حتى نهاية الموسم الحالي رغم قرار الاتحاد السعودي باستبعاده، لقناعتها بصحة الطريقة النظامية التي تعاقدت معه بها وتأكيدا على أنه لم يأت من بلده إلا بموافقة من اتحاد الكرة.
وكان يومير، اشتبك في وقت سابق مع أحد لاعبي فريقه في مستودع الملابس، بعد نهاية المباراة التي جمعته بنادي الرياضي، ضمن الجولة 18 لدوري أندية الدرجة الأولى.
وذكرت يومية «الرياض» السعودية أن السبب يعود إلى انتقاد عميد الفريق محسن السفياني لطريقة إدارة المدرب المغربي للمباراة التي جمعت ضمك بالرياض.
وجاء في التفاصيل أن الخلاف بدأ بمشادة كلامية عقب المواجهة التي انتهت بالتعادل بهدفين لمثلهما، قبل أن يصل إلى اشتباك بالأيدي.
أ. ن

أكدت مصادر إعلامية سعودية أن الاتحاد السعودي لكرة القدم، قرر استبعادالإطارالوطني عبد القادر يومير عن المملكة بعد اتهامه بالاعتداء على حكم مباراة فريقه أمام النهضة، بعد توقيفه لمدة تسع مباريات وتغريمه.وجاء في صحيفة «الشرق» السعودية أن إدارة ناديه استأنفت القرار وطالبت الاستشهاد بشريط المباراة والاستعانة به في

 إثبات مصداقية تقرير حكم المباراة حول محاولة المدرب الاعتداء عليه من عدمها.كما أكدت إدارة الفريق أنها  تنوي الإبقاء على يومير حتى نهاية الموسم الحالي رغم قرار الاتحاد السعودي باستبعاده، لقناعتها بصحة الطريقة النظامية التي تعاقدت معه بها وتأكيدا على أنه لم يأت من بلده إلا بموافقة من اتحاد الكرة.وكان يومير، اشتبك في وقت سابق مع أحد لاعبي فريقه في مستودع الملابس، بعد نهاية المباراة التي جمعته بنادي الرياضي، ضمن الجولة 18 لدوري أندية الدرجة الأولى.وذكرت يومية «الرياض» السعودية أن السبب يعود إلى انتقاد عميد الفريق محسن السفياني لطريقة إدارة المدرب المغربي للمباراة التي جمعت ضمك بالرياض. وجاء في التفاصيل أن الخلاف بدأ بمشادة كلامية عقب المواجهة التي انتهت بالتعادل بهدفين لمثلهما، قبل أن يصل إلى اشتباك بالأيدي.

 

أ. ن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى