fbpx
الصباح الفني

العثماني يصيب الفيسبوكيين بالملل

خلف المرور التلفزيوني سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، نهاية الأسبوع الماضي، موجة من الانتقاد والسخرية في تعليقات العديد من المتتبعين على مواقع التواصل الاجتماعي
وجاءت تعليقات الفيسبوكيين ساخرة من شكل ومضمون المرور الإعلامي لرئيس الحكومة بالقناتين الأولي والثانية، إذ هناك من وصفه بـ»سعد الدين الكتماني» نظرا لعدم تقديمه إجابات مقنعة خلال اللقاء.
عمر الشرقاوي، أستاذ القانون الدستوري بالمحمدية اعتبر في تدوينة على الفيسبوك أن مرور العثماني باللقاء الخاص كان بدون روح سياسية وتنقصه الرسائل الكبرى، التي يفترض أنها دفعت رئيس حكومة لاحتكار قناتين عموميتين للخروج لمخاطبة المغاربة في وضع سياسي واجتماعي حرج جدا. أما الناشط الفيسبوكي إسماعيل العماري فقد نصح المتفرجين أن يكونوا مرضى نفسانيين كي يفهموا ما يقوله رئيس الحكومة حيث كتب «باش تفهم العثماني خاصك تكون مريض نفسياً»، متمنيا في الوقت ذاته أن يصمت العثماني للأبد، لأن كلامه الخشبي أصابه بـ»التخمة».
الناشطة الفيسبوكية أسماء بن العربي نشرت على صفحتها «أسي العثماني راه لقاء فالتلفزة ماشي فالعيادة بغينا نسمعوك ماشي تجيب لينا النعاس».
ومن جانبه كتب أنس شاكر على صفحته أن «المغاربة كاملين ملي سمعو باللي رئيس الحكومة طلب أنه يظهر فبرنامج حواري مباشر فالقناتين الأولى و الثانية، انتظرو انه غادي يعلن على بعض القرارات المهمة و غادي يعطي للمغاربة رؤية الحكومة لعدد كبير من المشاكل اللي كاتعيشها البلاد…، الخلاصة بعد نهاية البرنامج هي أن المغاربة فهموا فقط أن عندهم أضعف رئيس حكومة فتاريخ المغرب … ما دون ذلك رجاؤنا فالله …».
من جهة أخرى، انتقد عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك احتكار العثماني لقناتين تلفزيتين دون تقديم تفاصيل دقيقة عما يجري في الحسيمة، بحيث أنه لم يضف أي جديد لبيان المجلس الوزاري الأخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى