fbpx
الرياضة

المغرب الفاسي إلى النهائي للمرة العاشرة

الضربات الترجيحية تقسو على النادي القنيطري وجماهيره تغادر الملعب غاضبة

نجح فريق المغرب الفاسي في التأهل إلى نهائي كأس العرش عقب تغلبه على النادي القنيطري بالضربات الترجيحية (3 – 2) في نصف النهائي الأول الذي جمعهما عصر أول أمس (السبت) بملعب المركب الرياضي محمد الخامس في الدار البيضاء.
ويبلغ الفريق الفاسي المباراة النهائية للمرة العاشرة في تاريخه خلال سنوات 1966 و1971 و1974 و1980 و1988 و1993 و2001 و2002 و2008، وفاز باللقب مرتين عامي 1980 و1988. فيما كان الفريق القنيطري يمني النفس في بلوغ النهائي للمرة الخامسة، وتوج باللقب مرة واحدة سنة 1961.
وانتهت المباراة، التي قادها الحكم خليل الرويسي، بالتعادل هدف لمثله، بعدما كان الفريق القنيطري سباقا إلى التهديف في الدقيقة 22 بواسطة هشام العروي، قبل أن يعدل الكفة السنغالي قادر فال في الدقيقة 52.
ورغم حضور جمهور الفريقين وتشجيعاتهم المتواصلة منذ انطلاقة الجولة الأولى، إلا أن الفريقين لم يقدما عروضا جيدة، إذ سيطرت الحيطة والحذر من كليهما واعتمد الفريقان على تعزيز خطي الدفاع مع المراهنة على الهجومات المضادة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى